الصفحة الرئيسةالدراسة في كنداالدراسة في الجامعاتالتحضير للدراسة الجامعية في كندا

التحضير للدراسة الجامعية في كندا

تشمل التحضيرات للدارسة الجامعية في كندا كلاً من الجانبين الأكاديمي والشخصي.

في الجانب الأكاديمي

يحتاج الطلبة الأجانب الذين يسعون للانتساب إلى الجامعات الكندية من المرحلة الثانوية (التوجيهي)، إلى الشروع مبكراً في التخطيط والتحضير، حيث أن التنافس بين المرشحين المتقدمين يكون شديداً في بعض الأحيان، بسبب كثرة المرشحين ومحدودية المقاعد المتاحة.

  • بداية فإن على الطالب التأكد من استيفائه شروط القبول، من حيث طبيعة المواد التي درسها والدراجات التي نالها. ويعتمد ذلك على طبيعة البرنامج الذي يأمل في الانتساب إليه -ما إذا كان هذا البرنامج علمياً تكنولوجياً أو فنياً أدبياً مثلاً. وبغض النظر عن مجال الدراسة، فإن إمكانيات الطالب في التواصل باللغة التي سيدرس بها (الإنجليزية أو الفرنسية) تحظى بأهمية كبيرة. وفي معظم الأحيان تحظى الرياضيات بالإضافة إلى اللغة بأهمية قصوى كمعيار للقبول في الجامعات الكندية، وهي تتطلب معدلات عامة تتراوح ما بين 60 -70%. وفي بعض البرامج عالية التنافسية يصل المعدل المطلوب إلى 85%، وهو ما قد يختلف من عام إلى عام.
  • كما أسلفنا، تتطلب الجامعات الكندية من المتقدمين إليها قدراً معيناً من المهارات اللغوية (الإنجليزية أو الفرنسية). ويعتبر امتحان (TOEFL) من أكثر المعايير قبولاً في كندا. ويحظى امتحان (IELTS) كذلك بقبول واسع إلى جانب الامتحان الكندي Canadian Academic English Language -CAEL. كما أن لبعض الجامعات امتحاناتها اللغوية الخاصة بها. وفي كل الأحوال عليك بالتأكد بنفسك عن الشروط الخاصة باللغة مباشرة من الجامعة أو المعهد الذي تتقدم إليه. أما بالنسبة إلى الجامعات التي تدرس باللغة الفرنسية، فليس ثمة معايير قياسية كما الحال مع الإنجليزية؛ حيث تقييم الجامعة كل مرشح على حدة، وقد تجري اختباراتها اللغوية الخاصة بها.
  • لعل أفضل طريقة لضبط مواقيت خطواتك التحضيرية للدراسة في كندا، هو ربطها بالتقويم الخاص بالجامعة التي تنوي التقدم إليها. وتنشر هذه التقاويم (university or academic calendar) بشكل مستقل أو كجزء من كتيب الطالب (student handbook)، وهي متوفرة بنسخ ورقية أو إلكترونية عبر مواقع الجامعات المعنية على الإنترنت. وعليك أيضاً التأكد من وجود متطلبات خاصة أخرى (كشف بالعلامات، اختبار لغة، رسائل توصية أو تزكية، مقالة شخصية تشرح فيها أهدافك من الانتساب إلى البرنامج، وغيرها من المتطلبات التكميلية التي تختلف باختلاف الجامعة والبرنامج. كما أن تحضيراتك لرحلة الدراسة إلى كندا ستتضمن العديد من المعاملات الورقية والتوثيقية التي فصلناها في باب تأشيرات الدخول.

في الجانب الشخصي

إلى جانب التحضيرات المتعلقة بالمتطلبات الأكاديمية لرحلتك الدراسية إلى كندا، هناك الكثير من التحضيرات التي يمكنك القيام بها على المستوى الشخصي لزيادة فرصك في النجاح مستقبلاً.

  • الاستمرار في تحسين وصقل مهاراتك في اللغة الإنكليزية وذلك من خلال العديد من الممارسات مثل: مطالعة الكتب والصحف والمجلات (سواء الورقية أو الإلكترونية على الشبكة) وخاصة المواد ذات الصلة بمجال دراستك المستقبلية؛ متابعة برامج الإذاعة والتلفزة والأفلام السينمائية الناطقة بالإنكليزية؛ محاولة الاختلاط والتحادث مع أشخاص ناطقين بالإنكليزية وما شابه ذلك من ممارسات. قد تجد بعض الصعوبات في البداية، وقد تشعر بعدم الجدوى .. ولكن كن على ثقة بأن من شأن كل ذلك، ومع مرور الوقت، أن يخلق تراكما بطيئاً ولكن ثابتاً وصاعداً ما تلبث أن تظهر نتائجه بعد بعض الوقت، كما إنه يزيد من ثقتك بنفسك ويؤجج حماسك للمزيد. (ينطبق هذا الكلام بالطبع على اللغة الفرنسية أيضا بالنسبة للطلبة الراغبين في الدراسة بهذه اللغة.)
  • تولي لجان القبول الخاصة بالطلبة الأجانب أهمية كبيرة للجانب الشخصي للمرشح، والتي يمكن تطويرها وإظهارها من خلال النشاطات غير الدراسية. ولهذا الغرض، يمكنك مثلاً الانتساب إلى نادٍ مدرسي معين، أو المبادرة إلى تأسيس مثل هذا النادي إن لم يكن موجوداً. ويمكن لمثل هذا النادي أن يتمحور حول أي فكرة أو نشاط سواء كان رياضياً أو اجتماعياً أو على صلة بممارسة هوايات معينة ..الخ. والهدف من كل ذلك تطوير وإظهار مواهبك القيادية والاجتماعية خارج فصول الدراسة.
  • تكوين تجربة عملية من خلال الإنخراط في العمل سواء كان مأجوراً أو عملاً طوعياً مجانياً لوجه الله والمصلحة العامة. ويفضل أن يكون العمل على صلة بمجال الدراسة، ولكن ذلك ليس شرطاً، فأي تجربة عملية من شأنها صقل وإنضاج شخصيتك وخبراتك، وتزيد من أسهمك في السباق لنيل القبول الأكاديمي.
  • حاول الاتصال بالطلبة العرب أو غيرهم من الطلبة الأجانب الذين يدرسون حالياً في الجامعة التي ترغب بها، وتحاور معهم حول القضايا التي تشغل بالك فيما يخص عملية القبول والدراسة في الجامعة المعنية. يمكنك الحصول على عناوين مثل هؤلاء الطلبة من مكتب القبول الذي تتعامل معه، أو من الخلال المشاركة التفاعلية في المنتديات الطلابية العربية في كندا.